لماذا يعد تصميم تطبيقات الجوال أمرًا بالغ الأهمية لنجاح تطبيقك


 


فلنتحدث عن شيء مهم
.


شيء مهم جدًا يمكن أن يؤدي إلى تعطل تطبيقك أو تعطله. هذا صحيح، أنا أتحدث عن تصميم تطبيقات الجوال. تعد طريقة تصميم تطبيقك من أهم جوانب عملية تطوير التطبيق، لأنها تحدد كيفية تفاعل المستخدمين مع تطبيقك
.


سأقدم لك معلومات حيوية قد تعني الفرق بين التطبيق الذي يتم بيعه بالكامل والتطبيق الذي يتخبط تمامًا
.

دعونا نتعمق!


ما هو تصميم تطبيقات الجوال؟

قبل أن نصل إلى أبعد من ذلك ، من المهم أن نفهم فقط ما أتحدث عنه عندما أقول تصميم تطبيقات الجوال.


نحن نتحدث عن واجهة المستخدم الكاملة من أعلى إلى أسفل. 
كل ما يراه المستخدم ويلمسه ويتفاعل معه هو تصميم تطبيق الجوال الخاص بك.

هل بدأت في معرفة سبب أهمية تصميم تطبيق الجوال بشكل صحيح؟


ما سبب أهمية تصميم تطبيقات الجوال لنجاح تطبيقك؟

الآن بعد أن فهمت ماهية تصميم تطبيقات الجوال ، دعنا نتعرف على سبب أهمية القيام بذلك بشكل صحيح.







 


تعتمد تجربة المستخدم تمامًا على تصميم تطبيقات أجهزة الجوال


يرجع السبب الرئيسي وراء أهمية تصميم تطبيقات الجوّال في نجاح تطبيقك إلى تأثيره الكبير على تجربة مستخدم التطبيق. تلعب الطريقة التي يظهر بها تطبيقك وتحركاته دورًا مهمًا في الطريقة التي يشعر بها المستخدم عند التعامل معه
.


تخيل أنك تفتح تطبيقًا تم تنزيله حديثًا يعرض شعارًا سريعًا ويفتح على شاشة رئيسية أساسية ويتوقع منك القيام بالباقي. ليس هذا فقط، ولكن الأزرار يصعب قراءتها أو تقع في أماكن غريبة لذا عليك التفكير في كل خطوة تقوم بها للتأكد من أنها الخطوة الصحيحة
.


تخيل الآن أن تفتح تطبيقًا تم تنزيله حديثًا يعرض رسمًا متحركًا مبهرًا، ويفتح على شاشة رئيسية مصممة بشكل جميل، ويمنحك سهولة في متابعة الأوامر لتعريفك بتخطيط التطبيق. الأزرار هي المكان الذي ستصل إليه عادةً لأداء الإجراءات القياسية وكل شيء يسهل فهمه بدون الكثير من منحنى التعلم
.

كيف تشعر حيال كل تطبيق؟ 

ما الذي من المرجح أن تستخدمه في كثير من الأحيان؟

أيهما من المرجح أن ترشحه إلى صديق أو تعطيه تقييمًا ساطعًا؟


تلعب الطريقة التي يشعر بها المستخدم حيال تطبيقك دورًا مباشرًا في طريقة استخدامه وما إذا كان يشاركه أم لا. ترتبط قيمة التطبيق ونجاحه ارتباطًا مباشرًا بحجم ومستوى نشاط قاعدة مستخدميه
.


ستلعب الطريقة التي يؤثر بها تصميم هاتفك المحمول على تجربة مستخدم تطبيقك دورًا مباشرًا في المعدل الذي يمكنك من خلاله زيادة قاعدة المستخدمين ومدى سرعة وفعالية تحقيق الدخل منها
.









اجعل تطبيقك يبدو احترافيًا


تتمثل الفائدة الثانوية لامتلاك تطبيق جيد التصميم في طريقة عرض تطبيقك في السوق. إذا فتحت تطبيقًا تم تصميمه جيدًا، فسيشعر على الفور بأنه أكثر احترافًا، بغض النظر عن مدى أدائه للمهمة التي تم إنشاؤه لإنجازها
.

 


هذا يعني أن معظم المستخدمين سيكونون أكثر حماسًا لاستخدامه، وسيصبحون أكثر صبرًا مع أي أخطاء، ومستعدون لقضاء المزيد من الوقت في تعلم وظائف التطبيق الذي تم تصميمه بشكل صحيح. من الواضح أنك ستحتاج إلى أن يفي تطبيقك بوعوده الوظيفية، ولكن واجهة المستخدم القوية ستقطع شوطًا طويلاً في الحفاظ على تفاعل الأشخاص مع تطبيقك
.

 

يساعد تطبيقك على توفير وظائف بديهية


هناك سبب آخر مهم للغاية للاستثمار في تصميم تطبيقات الأجهزة المحمولة عالي الجودة وهو التأكد من أن تطبيقك يقدم واجهة مستخدم سهلة الاستخدام. تريد التأكد من أن تصميم هاتفك المحمول به أزرار يمكنك من خلالها الوصول إليها بشكل حدسي وتتبع مسارات الإجراءات التي قد تتبعها بشكل حدسي
.


وهذا يعني الانتقال من الشاشة الرئيسية إلى تنفيذ الإجراء المطلوب دون الحاجة إلى قضاء الكثير من الوقت في التفكير في الأزرار التي يجب الضغط عليها أو الصفحات التي يجب الانتقال إليها بعد ذلك
.








نصائح لتصميم استثنائي


الآن بعد أن فهمت التأثير الكبير الذي يمكن أن يحدثه تصميم تطبيق الجوال الخاص بك على نجاحك، دعنا نلقي نظرة على كيفية التأكد من إنشاء تطبيق يقدم صورًا مذهلة وواجهة واضحة وبديهية ويتفوق على المنافسة
.

 


نصائح للتغلب على المنافسة


أحد الأشياء التي تفتقر إليها الكثير من التطبيقات الجديدة هو التفوق على منافسيها. يعتمد نجاحك على قدرتك على التميز
.

 

1.  قم بأبحاثك


الخطوة الأولى للتأكد من أن التصميم الخاص بك أفضل من الباقي هي إجراء بعض الأبحاث الجادة. ابحث في سوق التطبيقات عن تطبيقات أخرى مثل تطبيقك وقم بتدوين الملاحظات.

  ما الذي يعجبك في طريقة عمل / مظهر التطبيق؟

  ما الذي يمكنك تحسينه؟

  ما نوع الأشياء التي تمنعك من استخدام هذا التطبيق بانتظام؟

  لماذا / لا ترغب في إحالة أصدقائك إلى هذا التطبيق؟

لا أستطيع أن أؤكد على أهمية البحث المناسب بما فيه الكفاية. تأكد من معرفة من تصمم له أيضًا. سيكون للمستخدم الذي تصمم من أجله تأثير كبير على شكل ووظائف تصميم تطبيقك للجوّال.


على سبيل المثال، قد تصمم تطبيق ألعاب للمراهقين يتمتع بتقنية عالية ومليء بالميزات التي تساعد في الحفاظ على مدى الاهتمام المحدود للديموغرافيات الخاصة بك. قد تكون الواجهة مليئة بالتصاميم البراقة والألوان الزاهية، ومن المحتمل أنك تريد منحهم خيار المشاركة على الشبكات الاجتماعية وبناء مجتمع حول تطبيقك
.


إذا كنت تصمم تطبيق رعاية صحية لمستشفى، فستحتاج إلى وظائف بسيطة وسهلة الفهم يمكن لمجموعة كبيرة من المستخدمين التكيف معها وواجهة أكثر تحفظًا. يجب أن تشعر بالأمان والمهنية وأن تمنح مستخدميها ما يحتاجون إليه بالضبط في أقل عدد ممكن من الخطوات وتتطلب منحنى تعليمي قصير للغاية
.

 



2.  افعلها بشكل أفضل


الخطوة التالية هي العمل على فعل الأشياء بشكل أفضل من منافسيك. أنا لا أتحدث عن تعديلات جميلة تجعل نفس المشاكل أكثر احتمالًا. أعني العودة إلى لوحة الرسم وتصميم واجهة تعمل بشكل أفضل أو تؤدي نفس المهمة بطريقة أسهل وأسرع و / أو أكثر متعة
.

 


# نصائح لإطلالة مبهرة


يلعب شكل تطبيقك دورًا كبيرًا في شعور المستخدمين أثناء استخدامه. قم بتكثيف مظهر واجهة المستخدم الخاصة بك من أجل تعزيز تجربة المستخدم الخاصة بك إلى المستوى التالي. تطبيق مفيد تمامًا ويبدو رائعًا وهو يفعل ذلك هو تطبيق يفوز
!

3. كن مبدعاً من شاشة البداية

الطريقة الأولى لإبهار المستخدمين هي أن تبدأ بشيء مذهل. قد يكون هذا رسمًا متحركًا نابضًا بالحيوية وملونًا بشكل استثنائي ينطلق من التجربة بإثارة ضجة، أو شاشة رئيسية رائعة تتيح لك ترك انطباع 
رائع من كلمة
 "go".

4. ضع شخصيتك المبدعة على الشكل التقليدي

لست مضطرًا دائمًا إلى ابتكار شيء جديد (على الرغم من أنه أمر رائع إذا استطعت). بدلاً من ذلك، ابحث عن الإلهام وتوصل إلى أمثلة على الأشياء التي تحبها في تصميم الأجهزة المحمولة للتطبيقات الأخرى.

يجب أن يكون مطور تطبيقك قادرًا على تنفيذ العناصر التي شاركتها معهم في تصميم تطبيقك للجوّال ومساعدتك في إنشاء شيء يبرز على أنه خاص بك. تتبع معظم التطبيقات مخططات متشابهة جدًا ولا تتضمن سوى بعض الاختلافات الرئيسية لجعلها تبدو فريدة من نوعها.

 

5. التطبيقات القديمة تفقد شعبيتها


تأكد من الاستمرار في تحديث تصميم تطبيق الجوال الخاص بك. يتغير السوق دائمًا ويمكن أن تتغير الاتجاهات الجديدة في تصميم تطبيقات الأجهزة المحمولة في أي لحظة. إذا لم يكن تطبيقك يشتمل على بعض الميزات الأكثر شيوعًا المتوفرة حاليًا، فسيبدأ في الظهور بمظهر قديم. التطبيقات القديمة عديمة الفائدة والتطبيقات التي لا يتم استخدامها لا يمكن أن تأمل في النجاح على المدى الطويل
.

 

# نصيحة


تؤثر الطريقة التي يعمل بها تطبيقك بشكل كبير على تجربة المستخدم النهائي. إذا لم يكن تطبيقك بديهيًا وسهل الاستخدام، فمن غير المرجح استخدامه بانتظام
.

 

6.  التصميم حول الهدف النهائي للمستخدم


يجب تصميم كل تطبيق وفقًا لأهداف المستخدم لاستخدامه. وهذا يعني فهم الأهداف النهائية للمستخدم وتسهيل تحقيقها بشكل استثنائي
.

اجعل من السهل والبديهي اتباع الخطوات اللازمة للوصول إلى نقطة النهاية دون الشعور بالإحباط أو الانحراف بينهما.

 

7. افهم المستخدم الخاص بك


يدور التصميم الناجح لتطبيقات الجوال حول فهم الأشخاص الذين سيستخدمونها. وهذا يعني أن تكون واضحًا بشأن العمر أو القضايا الاجتماعية أو الدينية أو الثقافية التي قد تمنع المستخدم من تحقيق أقصى استفادة من تطبيقك
.

 

على سبيل المثال، إذا كنت تنشئ لعبة لمستخدم أصغر سنًا، فقد لا داعي للقلق بشأن توضيح الخطوات لبدء اللعب أو تضمين نص صغير في مناطق مهمة. إذا كنت تنشئ تطبيقًا لمستخدم أكبر سنًا، فهذان المجالان قد يواجهان مشكلة فيهما. 

ضع في اعتبارك مستخدمك في كل جانب من جوانب تصميم تطبيق الجوال الخاص بك.

 

8.  حافظ على واجهتك واضحة: تجنب المستخدم المرتبك


نصيحتي الأولى لإنشاء تصميم تطبيقات جوّال سهل الاستخدام وبديهية للغاية هي الحفاظ على وضوح واجهتك. لا تضف أي شيء إلى تطبيقك لا يؤدي إلى تحسين تجربة المستخدم أو يحتاج إلى أن يكون هناك. حافظ على تصميم جوالك بسيطًا قدر الإمكان مع الحفاظ على التأثير المرئي الذي تريده.

9.  حدد عناصر التصميم الخاصة بك، وكرر


يتم نسخ عناصر التصميم بسهولة في جميع أنحاء تطبيقك. بمجرد حصولك على عناصر تصميم تطبيق الجوال لشاشتك الرئيسية، احمل نفس الإشارات من خلال بقية التطبيق الخاص بك من أجل زيادة الشعور الحدسي وسهولة الاستخدام
.


10.  
يمكن للون إنشاء تسلسل هرمي


يمكن أن يساعدك استخدام ظلال من نفس اللون في إنشاء التسلسل الهرمي الضروري لتحريك المستخدم بشكل حدسي على طول مساره لتحقيق هدفه. على سبيل المثال، سيساعد البدء باللون الأخضر الداكن القوي والتحرك لأسفل على الشاشة أو صفحة بصفحة بظل أخضر أخف وأخف في الإشارة إلى التقدم في الاتجاه الصحيح
.


كما أنه يسهل تحديد الخيارات الأكثر شيوعًا المتوفرة لدى المستخدم أو الإجراء الذي تريده أن يقوم به أكثر. على سبيل المثال، قد يمثل هذا اللون الأخضر الداكن الخيار الذي تريده أن يقوموا به أو الخيار الأكثر شيوعًا بين المستخدمين لديك
.







11.  تحتاج إجراءات المستخدم إلى ملاحظات سريعة

أحد الموضوعات المتكررة وراء تصميم تطبيقات الجوال هو أن المستخدمين عادة ما يكون لديهم القليل من الصبر ومدى اهتمام محدود. هذا يعني أنهم بحاجة إلى إرضاء شبه فوري لكل إجراء يتم اتخاذه داخل تطبيقك.

قد يكون القيام بذلك أكثر صعوبة مع المهام الأكثر تعقيدًا، ولكن شيئًا بسيطًا مثل الاهتزاز عند الضغط على الزر وسيساعدهم شريط التحميل أو الرمز على فهم أن تطبيقك يبذل قصارى جهده لنقلهم إلى 
الخطوة التالية مثل بأسرع ما يمكن. ضع في اعتبارك إضافة حقيقة ممتعة تتعلق بشاشة الانتظار لإبقائهم مشغولين. كلما زادت المتعة التي يتمتعون بها مع تطبيقك، زادت احتمالية مشاركتهم له
.

 

12. ما يصلح لتطبيق واحد قد لا يعمل من أجلك

الحقيقة البسيطة وراء تصميم تطبيقات الجوال هي أنه لا توجد وظيفة واحدة تناسب الجميع. ما يصلح لتطبيق واحد قد لا يعمل في اليوم التالي. لهذا السبب، من المهم تثبيت تحليلات تطبيقات الجوال في تطبيقك لتتمكن من اختبار وتتبع التغييرات التي تجريها.

 

قم بإجراء تغيير واحد، وحدد ما إذا كان يحسن تجربة المستخدم الخاصة بك أو ينتقص منها، وتابع وفقًا لذلك. لإنشاء تطبيق يستخدمه الأشخاص باستمرار، ستحتاج إلى التركيز على تصميم تطبيقات الجوّال التي تناسب غالبية المستخدمين المثاليين (شخصية المستخدم. (

 

ماذا بعد؟

 

الآن بعد أن أصبحت متقدمًا على المجموعة، حان الوقت للبدء في تصميم تطبيقك للجوّال. هذه واحدة من أهم مراحل عملية تطوير تطبيقك، لذا أجرِ بحثك، وحدد طرقًا لإبهار المستخدمين، واستمر في التحديث للبقاء في صدارة الاتجاهات.


 

تذكر، أبهر المستخدمين بصور مذهلة ووظائف رائعة، لكن اجعل الأمور بسيطة بما يكفي لاكتشافها دون الكثير من منحنى التعلم. اتبع النصائح العشر المذكورة أعلاه وستكون مُقدّرًا للنجاح وأنت في طريقك للسيطرة على أسواق التطبيقات!

 

 

 

مدونات أخرى في هذه الفئة